ما رأيكم في كتاب التبصرة لابن الجوزي .؟وكلام الشيخ عن منهج ابن الجوزي في كتبه . أستمع حفظ
السائل : ... " التبصرة " لابن الجوزي ؟
الشيخ : " التبصرة " لابن الجوزي ما أعرفه، في إيش التبصرة ؟
السائل : فيه عن بعض ... كذلك يعني فيه ...اسرائيلية أحاديث ربما ما تكون محققة ؟
الشيخ : أنا ما اطّلعت على هذا الكتاب، بس كتب ابن الجوزي خاصة ما كان منها في الوعظ والأخلاق ونحو ذلك هو سبحان الله متساهل في إيراده للأحاديث الضعيفة وبعضها موضوعة على خلاف صنيعه في كتابه " الموضوعات " فهو في هذا المجال له شخصيتان في كتابه "الموضوعات" فهو متشدد جدا في نقده للأحاديث حتى وصل نقده إلى الحكم على بعض الأحاديث الصحيحة بالوضع فتعقبه العلماء فيها تعقبا قويا بل قاسيا، أما في كتبه الأخرى فهو على النقيض من ذلك حيث أنه يتساهل فيذكر الأحاديث دون تقييد لأنه يذكرها من حفظه ولذلك وقع في كتبه أحاديث كثيرة وكثيرة جدا لا يجوز روايتها لضعفها، فإذا قرأ إنسانا كتابا لابن الجوزي فينبغي أن يكون على حذر من هذه الناحية كتابه مثلا معروف وهو مفيد جدا "تلبيس إبليس" أو نقد العلماء فهو نفيس جدا من ناحية النقد لأن العلماء كثير من الناس لا يجرأ أن يتوجه إلى نقدهم لأنهم هم القدوة لكن إن كان عالما فعلا كابن الجوزي فهو باستطاعته أن يكشف عن بعض انحرافاتهم، فمع قيمة هذا الكتاب تجده يورد أحاديث كما يقال لا سنام لها ولا خطام وقد كان أحد إخواننا في دمشق قام بالتعليق على هذا الكتاب واسم صاحبنا هذا " خير الدين الوانلي" فيستفاد من الطبعة هذه لـ " تلبيس إبليس " لابن الجوزي .
السائل : ... .
الشيخ : إي "تلبيس إبليس" بتعليق خير الدين وانلي .