هل مخالفة الرسول صلى الله عليه وسلم توجب الخروج من الإسلام .؟ أستمع حفظ
السائل : ... .
الشيخ : لا لا يخرج من الإسلام إنما يخرج من هديه عليه الصلاة والسلام إلا إذا استحل مخالفة النبي صلى الله عليه وسلم لما خالف فيه فحينذاك بسبب استحلاله مخالفة النبي صلى الله عليه وسلم يخرج من الإسلام، أما مخالفته لما كان عليه الرسول عليه السلام عملا فذلك لا يوجب الخروج من الإسلام بدليل أن علماء المسلمين اتفقوا أن قوله عليه السلام ( من غشنا فليس منا) أو ( من غشنا فليس مني ) لا يخرج من الإسلام وإنما ليس على هديه وكمال سنته صلى الله عليه وآله وسلم .