هل ثبت في القنوت الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم .؟ وكلام الشيخ على ما أحدث في دعاء القنوت. أستمع حفظ
السائل : شيخ بالنسبة للقنوت في الوتر يقول لم تصح فيه الصلاة على النبي يعني ذكر الصلاة ؟
الشيخ : لم يصح الرفع أو الزيادة التي جاءت في سنن النسائي لكن فيما بعد تبين لنا أنه فعله بعض الأئمة في زمن عمر بن الخطاب رضي الله عنه دون نكير من أحد فقلنا بشرعيته .
ولا نزال نقول بأنه لم يثبت في حديث القنوت ففرق بين المنفي وبين المثبت المنفي أن يكون ذكر الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ثبت في حديث القنوت الذي علمه الرسول للحسن بن علي بن أبي طالب وبين أن يكون ثبت ذلك عن بعض الأئمة الذين كانوا يؤمون الناس في صلاة القيام في رمضان في زمان عمر رضي الله عنه فقلنا بجواز ذلك بس.
السائل : يعني مثلا إنسان يقول اللهم أني أسألك اللهم أني أسألك .
الشيخ : اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن .
السائل : ( اللهم إني أسألك خير ما سألك ... نبيك محمد صلى الله عليه وسلم وأعوذ بك من شر ما استعاذ به نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ) إذا قال في القنوت ودعا أدعية كثيرة جاز له ؟
الشيخ : هذا ما بيعرف دعاء القنوت . دعاء القنوت فقط هو ( اللهم اهدني فيمن هديت ) هذا قنوت الوتر.
السائل : بالنسبة لرمضان يكثرون من الأدعية .
الشيخ : إي هذا ليس له أصل إلا إذا كان هناك نازلة بالمسلمين من هجم الكفار أو نحو ذلك أما شيء رتيب مثل دعاء القنوت ( اللهم اهدني فيمن هديت ) فلا يشرع سواه .
السائل : يعني أنا مثلا في البيت مثلا لا أرفع يدي بعد الركوع بعد ( سمع الله لمن حمده ) يعني مثلا وأقول : اللهم إني أسألك خير ما سألك به محمد صلى الله عليه وسلم أو أقول اللهم صل على محمد وآل محمد في نهاية القنوت أو أدعو مثلا أدعية اللهم اجعل الصاة نور قلبي مثلا .
الشيخ : لا يشرع في القنوت في الوتر إلا دعاء القنوت الذي علمه الرسول للحسن في هذا الدعاء يشرع الصلاة على الرسول عليه السلام اتباعا لبعض السلف .
أما الزيادة على هذا الدعاء من باب الاستزادة من هذا الدعاء هذا لا يشرع أما إذا كان هناك عدو هاجم بلاد المسلمين فيجوز الدعاء بما يناسب المقام أما الدعاء المطلق فلا نزيد على تعليم الرسول عليه الصلاة والسلام .
السائل : يعني هذا مثلا بدعة أو كذا .
الشيخ : طبعا كل ما كان زيادة على تعليم الرسول وليس هناك أمر عارض يجيز لنا الدعاء كما قلنا بالنسبة لدعاء النازلة فهو زيادة والزيادة في العبادة بدعة .
السائل : كما تعلم هنا في رمضان في كل المساجد هذا .
الشيخ : كيف لا أعلم، المسجد الحرام أشاع هذه البدعة في كل البلاد، أنا أعلم ذلك فلا يجوز الزيادة إلا لأمر لعارض .
سائل آخر : في ناس يعني مدة الدعاء تصل تقريبا إلى أكثر من نصف ساعة .
الشيخ : نعم نعم.
سائل آخر : يمكن ساعة .
سائل آخر : الدعاء فقط .
سائل آخر : أيوا.
الشيخ : إي هذا فيه شك وريب أنه بدعة لا شك في ذلك والناس أتباع لما اعتادوا فيجب الرجوع إلى السنة .
السائل : يعني يا شيخ كيف الصفة بعد اللهم اهدني فيمن هديت نريد الصفة كاملة حتى الواحد يعني .
الشيخ : وصلى الله بعد دعاء القنوت المعروف وصلى الله على محمد النبي الأمي وعلى آله صحبه وسلم . وبس.