هناك من يريد حساب أمة الإسلام بهذا الحديث وذلك بمعرفة أن أمة النصارى مكثوا ستمائة سنة ثم يقيسوا بقيت اليوم على ما سبق فما حكم هذا الفعل؟