شرح قول المصنف : ومن غير تكييف
الشيخ : قال : " ومن غير تكييف ولا تمثيل " تكييف الحقيقة ما وردت في الكتاب والسنة لكن ورد ما يدل على النهي عنها، التكييف ما هو ؟ أن تذكر كيفية الصفة ولهذا نقول : كيف يكيف تكييفا أي ذكر كيفية الصفة هذا التكييف .
التكييف يسأل عنه بأي شيء ؟ بكيف فإذا قلت مثلا : كيف جاء زيد ؟ تقول : راكبا إذا كيفت مجيئه .كيف لون السيارة ؟ إيش ؟ أبيض كيفت ذكرت الكيفية واضح كيف شكل كذا وكذا تقول كذا وكذا هذه الكيفية، أهل السنة والجماعة لا يكيفون صفات الله مستندين في ذلك إلى الدليل السمعي والدليل العقلي :
أما الدليل السمعي فمثل قوله تعالى : (( قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْأِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ )) الشاهد في قوله : (( وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ )) فإذا جاء رجل قال : إن الله استوى على العرش هذه الكيفية ككيفية استواءه على السرير ووصف كيفية معينة نقول هذا قد قال على الله ما لا يعلم كذا نعم هل أخبرك الله بأنه استوى على هذه الكيفية ؟ لا أخبرنا الله بأنه استوى ولم يخبرنا كيف استوى.
طيب جاء رجل فقال : ينزل ربنا إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر وكان في السطح فنزل مع الدرج وقال كنزولي هذا إيش نقول ؟ هذا تكييف ولا لا ؟ قول على الله بلا علم ولا لا ؟ قول على الله بلا علم ولهذا قال بعض السلف : " إذا قال لك الجهمي إن الله ينزل إلى السماء فكيف ينزل فقل إن الله أخبرنا أنه ينزل ولم يخبرنا كيف ينزل " وهذه قاعدة مفيدة.
دليل آخر من السمع : قال تعالى : (( وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً )) لا تتبع (( إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً )) إن كيفية الشيء لا تدرك إلا بواحد من أمور ثلاثة : مشاهدته أو مشاهدة نظيره أو خبر الصادق عنه صح ؟ ما يمكن تدرك كيفية شيء إلا بواحد من هذه الأمور الثلاثة
إما أن تكون شاهدته أنت وعرفت كيفيته أو شاهدت نظيره كما لو قال واحد : إن فلانا اشترى سيارة داتسون موديل ثمان وثمانين رقم ألفين نعم تعرف كيفيتها لأن عندك مثلها ولا لا ؟ تعرف كيفيتها لأن عندك مثلها طيب أو خبر الصادق عنه، أتاك رجل صادق وقال إن سيارة فلان صفتها كذا وكذا ووصفها تماما فتدرك الآن الكيفية ولا لا ؟ طيب . نأتي إلى كيفية صفات الله عز وجل هل يثبت بها واحد من هذه الأمور الثلاثة ؟ لا ليش ؟ لم نر الله عز وجل وليس له نظير ولم يخبرنا عن كيفيته إذا لا يمكن معرفة الكيفية ولهذا أيضاً قال بعض العلماء جواب لطيف .