قراءة من شرح النووي مع تعليق الشيخ عليه : ( وفي الموطأ قال مالك أراه يريد هذه الآية وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل الآية وعلى هذا تصح الروايتان)