قرأت في حاشية الشيخ سليمان بن عبد الله آل الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحم الله الجميع على كتاب المقنع لابن قدامة قال " ويصح وصف عبده على حجرة النبي صلى الله عليه وسلم لإخراج ترابها وإشعال قناديلها لا بإشعالها وحده وتعليق ستورها الحرير والتعليق مكان الحائط ونحو ذلك فهل هذا يعتبر من التعظيم المحرم ؟ وهل في تعظيم النبي صلى الله عليه وسلم تعظيم قبره ؟