" ( من قال لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله ) وهذا هو حقيقة معناها الذي دلت عليه هذه الكلمة من الإخلاص ونفي الشرك . والصدق والإخلاص متلازمان لا يوجد أحدهما دون الآخر "