" فهذا الذي ذكرناه هو حال الأكثرين من هذه الأمة بعد القرون الثلاثة "