" فإلهيته تعالى هي الحق، و كل ما سواه من الآلهة فإلهيته باطلة، كما في هذه الآية و نظائرها فهذه كلمة عظيمة هي العروة الوثقى و كلمة التقوى و كلمة الإخلاص "