" كعدم القبول ممن دعا إليها علما وعملا و ترك الانقياد بالعمل بما تقتضيه كحال أكثر من يقولها قديما وحديثا ولكن في أواخر هذه الأمة أكثر "