" ويعادي من عمل به وأحبه وأنكر الشرك وأبغضه وبعضهم لا يعد التوحيد علما ولا يلتفت إليه لجهله به وعدم محبته فالله المستعان ! "