" لأن المخلص لا يلتفت قلبه لطلب نفع أو دفع ضر من سوى الله، كما تقدم في قوله تعالى ( ومن أحسن ديناً ممن أسلم وجهه لله وهو محسنٌ )) "