" لكمال علمهم بما دلت عليه ( لا إله إلا الله ) من نفي الشرك قليله وكثيره لتعلق القلب بغير الله في دفع الضر أو جلب نفع وقد عمت البلوى بما هو أعظم من ذلك بأضعاف مضاعفة "