" قوله : (( ومحياي ومماتي )) أي : ما آتيه في حياتي، وما أموت عليه من الإيمان والعمل الصالح، (( لله رب العالمين )) خالصا لوجهه (( لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين )) أي : من هذه الأمة . وهذا قول أئمة التفسير "