الكلام على إسناد حديث: ( المتبايعان بالخيار ما لم يفترقا ... )