شرح قول المصنف : " ... فإذا قال السائل‏:‏ كيف استوى على العرش‏؟‏ قيل له‏:‏ كما قال ربيعة ومالك وغيرهما:‏ الاستواء معلوم، والكيف مجهول، والإيمان به واجب, والسؤال عن الكيفية بدعة‏.‏ لأنه سؤال عما لا يعلمه البشر، ولا يمكنهم الإجابة عنه. وكذلك إذا قال‏:‏ كيف ينزل ربنا إلى السماء الدنيا‏ ؟‏ قيل له‏:‏ كيف هو ؟‏ فإذا قال: أنا لا أعلم كيفيته‏.‏ قيل له‏:‏ ونحن لا نعلم كيفية نزوله إذ العلم بكيفية الصفة، يستلزم العلم بكيفية الموصوف، وهو فرع له وتابع له، فكيف تطالبني بالعلم بكيفية سمعه وبصره وتكليمه ونزوله واستوائه، وأنت لا تعلم كيفية ذاته‏!‏‏ ...‏ ". وفيه جواب من سأل عن كيفية صفة من صفات الله .