إنسان يبر والديه قدر خوفه من الله وقدر معرفته بحقوق والديه وابتغاء مرضاة الله ثم كسب رضاهم ولكن أمه لا ترضى عنه بحجة زوجته وطالبة مزيدا من أمواله بالرغم أنه يساعدهم ويساعده إخوته حتى يكسب مزيدا من رضاهم بالرغم من ذلك لا يرضون عنه فماذا يفعل؟ أستمع حفظ
السائل : إنسان يبر والديه قدر خوفه من الله وقدر معرفته بحقوق والديه وابتغاء مرضاة الله ثم كسب رضاهم ولكن أمه لا ترضى عنه بحجة زوجته وطالبة مزيدا من أمواله بالرغم أنه يساعدهم ويساعده إخوته حتى يكسب مزيدا من رضاهم بالرغم من ذلك لا يرضون عنه فماذا يفعل؟
الشيخ : هو جاء في هذا السؤال أنه يعمل ما استطاع في طاعة الوالدين وإرضاءهما ثم جاء فيه بأن الوالدة بصورة خاصة تطلب من ماله ولم يقل أنه يفعل ويعطي فينبغي حينئذ أن ينظر في هذا السائل الذي تطلب أمه من ماله.
السائل : هي تطلب مزيدا من الأموال.
الشيخ : تطلب مزيدا من الأموال هل هو يقدم مزيدا من الأموال أنا أريد أن أقول كلمة جامعة كل طلب يطلبه أحد الوالدين من الولد والولد مستطيع لتحقيق رغبة الوالد أو الوالدة فذلك من الواجب عليه أما إن كان عاجزا فلا يكلف الله نفسا إلا وسعها. فإذا هذا السائل حينما يسأل و ... النظر عن هذه النقطة التي جاء يسأل عنها ولم يوضح موقفه منها وهو أنهم يطلبون منه أو تطلب منه المزيد من المال فماذا فعل؟ لم يأت في السؤال الجواب أنا أقول إن كان يقدم المزيد من المال لأنه يستطيع فهو قد قام بالواجب وأما إذا لم يفعل بحجة أنهم يطلبون المزيد من المال وهو قادر فما قام بالواجب ولذلك هذا السؤال إذا صرفنا النظر عن هذه النقطة بالذات ليس عندي جواب ماذا أقول له أقول له كلمة عامة كما جاء في السنة ( اتقوا الله ما استطعتم ).