الكلام على إسناد حديث : ( إذا أتاكم المصدق فليصدر عنكم وهو عنكم راض ).