ما حكم حديث: (من اعتكف يوما ابتغاء وجه الله تعالى جعل الله بينه وبين النار ثلاثة خنادق، كل خندق أبعد ما بين الخافقين)؟
السائل : سؤال ثالث أو آخر أو رابع، يقول: أورد حديثا هنا قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من اعتكف يوما ابتغاء وجه الله تعالى جعل الله بينه وبين النار ثلاث خنادق ) والأصح: ثلاثة خنادق طبعا، مش ثلاث خنادق، لأنه.
الشيخ : خندق مذكر.
السائل : خندق مذكر فيؤنث العدد معه.
( كل خندق أبعد ما بين الخافقين ) أخرجه الطبراني وغيره بإسناد حسن، فماذا تقولون في هذا الحديث من حيث الصحة الضعف؟
الشيخ : هذا الحديث من حصة كتابي الذي سيطبع قريبا إن شاء الله وهو الجزء الأول من ضعيف الترغيب والترهيب، فهو ضعيف.
الطالب : ضعيف؟
الشيخ : نعم.
الطالب : يعني كأن الأمر لم يصح في فضل الاعتكاف شيء؟
الشيخ : لأنه ما ذكر الترغيب إلا هذا الحديث. نعم.