هل تفكرون بالرد على من ردوا على فتواكم في الحجاب وشتموا وتطاولوا كأمثال التويجري ؟ حفظ
السائل : السؤال الثاني : ألا تفكرون في الرد مستقبلا على درويش والتويجري وابن باز على ما جاء في كتبهم من شتم وتجهيل لفضيلتكم ؟ وشكرا وجزاكم الله خير الجزاء .
الشيخ : ما أظن أن الشيخ ابن باز يشتم .
السائل : لا أقصد ابن باز ، بل أقصد التويجري ، بل أقصد درويش .
الشيخ : مين درويش ؟
السائل : درويش محمد الذي ألف رسالة : * فصل الخطاب في مسالة الحجاب والنقاب * ، حيث قال في صفحة من صفحاته السوداء أن الألباني يدعي أنه مجدد دين هذه الأمة .
الشيخ : أنا هذا ما وقفت عليه ، لكنني رددت على المتعصبين الذين يحرمون على المرأة أن تكشف عن وجهها دون زينة مصطنعة منها ، في مقدمة الطبعة الجديدة التي ستصدر حديثا من كتابي : * حجاب المرأة المسلمة * ، وسيصدر بعنوان جديد أَمسّ بالموضوع من العنوان القديم وهو : * جلباب المرأة المسلمة * ، فهناك رد موسع على المخالفين ، مع التزام الأدب معهم جميعا ، مع الصدع بالحق والرد على المبطلين على مثل هذا الذي تسميه ، أو تلقبه : بالدرويش ، هذا سترونه قريبا إن شاء الله في الطبعة الجديدة ، وفيها رد مباشر على تلك الرسالة المزعومة .
السائل : لم يبق لأبو بلال منير إلا أن يحييكم ، ويتمنى لكم حياة طويلة ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الشيخ : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته . الحمد لله .