هل الواجب في صلاة الليل النافلة أل يسر بقراءة القرآن أم يجهر ؟ حفظ
السائل : أحيانًا يسر !!
الشيخ : كيف قلت ؟
السائل : قراءة ال
الشيخ : القراءة في النافلة في الليل ولا في النهار ؟
السائل : في الليل .
الشيخ : في الليل كان رسول الله صلى الله عليه وسلم كما تقول السيدة عائشة : ( كان تارة يجهر وتارة يسر ) ، فالحمد الذي جعل في الأمر سعة ، فإذن له الخيار إن شاء أسر وإن شاء جهر ، لكن قد يكون الاعتدال بين السر والجهر هو الأفضل ، للحديث الذي رواه الحاكم في المستدرك : ( أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بأصحابه ليلة فلما أصبحوا عنده قال لأبي بكر ) .