هل الانتفاضة القائمة بفلسطين هي من الجهاد الحق الذي يجب نصرته بالأرواح والأموال ؟ أم أنها لم تحقق شروط الجهاد ؟ وهل علينا الالتحاق بها ؟ حفظ
السائل : بس والله يعني ظل سؤال واحد لو اتجاوبني عليه وبس ينتهي الموضوع فيه
الشيخ : هاته
السائل : يعني الرجل المسلم الملتزم يعني زي أبو عبد الله وزي أبو معاذ وزي ، الآن الانتفاضة الموجودة في فلسطين مش مطلوب منهم يجاهدوا فيها مثلا إذا بيستطيع ؟
الشيخ : لا مش مطلوب هذا إلقاء للنفس في التهلكة
السائل : وحرام
الشيخ : اسمع اسمع الله يهديك : أنت رأيك هالانتفاضة هاي نابعة من نفس النقطة الفكرية ؟
السائل : لو فرضنا إنها هيك
الشيخ : شوف لو فرضنا
السائل : أنا بعتقد إنها نابعة من نفس النقطة الفكرية
الشيخ : ليش بتقول لو فرضنا إذن ؟ ليش ما تعطي عقيدتك بصراحة
السائل : بدي أعطيك الجواب يعني
الشيخ : ما أعطيتني الجواب هربت من الجواب
السائل : إي أنا بعتقد إنه الانتفاضة مهمة
الشيخ : إي هذا الجواب
السائل : نعم
الشيخ : هو قال بده يحيد عن الجواب وهو بيهرب من الجواب !! الانتفاضة منهم
السائل : بدي أختصر عليك أنا
الشيخ : كيف ؟
السائل : بدي أختصر عليك
الشيخ : بالعكس أنت عم تطول عليّ هيك الله أكبر
السائل : أنا هيك بأعتقد
سائل آخر : ...
الشيخ : ... هذول الفلسطينين الآن هلي منتفضين تسميهم أخذوا بمبدأ (( إن تنصروا الله ينصركم )) برأيك ؟
السائل : بكفي إنه الجماعة الإسلامية بالأمة العربية
الشيخ : ما بيجاوب ما بيجاوب
السائل : مهو مش جهة يعني
الشيخ : هاي عادتك
السائل : في جهة
الشيخ : يا حبيبي قول أخذوا قول ما أخذوا ، قول بعضن أخذ وبعضن ما أخذ الله يهديك
السائل : نعم ، بعضهم بعتقد إنه أخذ
الشيخ : كويس ، والبعض الثاني ؟
السائل : ما أخذ !
الشيخ : ما أخذ ! هدول بينصرون ؟
السائل : اللي أخذوا أنا ما أعرفش
الشيخ : هههه
السائل : يعني هل ينصر البعض اللي أخذ بغض النظر عن الآخرين !!؟
الشيخ : أنا ما أدري عم أسألك هالي ما أخذوا باعترافك ربنا بينصرهم ؟
السائل : اللي ما أخذوا لا
الشيخ : هاه هاي انتهينا
السائل : نعم
الشيخ : شوف شلون أنا بيجي معك وأنت بتهرب مني ، أنا قسمت لك الانتفاضة إلى قسمين باعترافك : ناس مؤمنين أخذوا بآية (( إن تنصروا الله ينصركم )) وناس ثانيين ما أخذوا ، هذولي سألناك الله بينصرهم ؟ قلت والحمد لله لا لأنهم ما أخذوا بمبدأ كويس ؟
السائل : نعم
الشيخ : هلا أنا بيجي معك وبرجع للجماعة اللي أخذوا بمبدأ (( إن تنصروا الله ينصركم )) أنت واهم في قولك إنه هذولي أخذوا بهذا المبدأ ، لأنو نحن شرحنا آنفا إنه هذا المبدأ ما بيستلزم فقط الناحية الفكرية وبيستلزم الناحية اللي جعلتها أنت أولية ، وبعدين اتفقنا على أنها ثانوية ، كويس ؟
السائل : نعم
الشيخ : الناحية المادية ، أنا بسألك الآن : شو الاستعدادات الممكنة هاللي للقسم الأول ولنسميه المؤمن
السائل : نعم
الشيخ : ما هي الاستعدادات المادية التي يتمكن هؤلاء المؤمنون من ... في فلسطين من اليهود ومن الدول الأخرى ، ما هي أسبابهم الآلية اللي باستطاعتهم إنه يجابهوا فيها الرصاص وإيش بيسموها قنابل مدري إيش وإلى آخره
السائل : ممكن أجاوبك بمادة واحدة
الشيخ : ما بدي أنا واحد واثنين قلي ما هي ؟ أنا عم بسألك شو هي
السائل : جهاد الأمة يعني جهاد الأمة لما بتصير حرب أممية شعبية
الشيخ : أنو أمة ؟
السائل : الإسلامية ، أول شيء الفلسطينية بعدين العربية الإسلامية
الشيخ : وأنت هلا بتعتبر إنه في أمة مسلمة يعني مستعدة للجهاد في سبيل الله ؟ أما حكيك عجيب
السائل : أنا بقول إنه في جماعة مسلمة جماعة مسلمة
الشيخ : أنت قلت هلأ الأمة الإسلامية
السائل : بس بيخصوصهم بغض النظر عن ارتباطهم فلسطين يعني بيستفزوا القوم على أساس قومية بيستفزوا
الشيخ : الله إنت قلت خيال كأنك ما عشت ، الدول العربية ما حاربت في فلسطين ؟
السائل : حاربت
الشيخ : ما حاولت تطرد اليهود ؟
السائل : حاولت
الشيخ : طيب هلا عم تحاول ؟
السائل : بس ما بتصور إنه حاولت بشكل جد ومخلص
الشيخ : الله يهديك أعط جواب السؤال ، هلا عم تحاول ؟
السائل : ما بتحاول
الشيخ : طيب يوم حاولوا وما نجحوا لا الفلسطينين ولا من حول الفلسطينيين ، واليوم ما بيحاولوا رح ينجحوا ؟
السائل : لا
الشيخ : إذن شو معنى الانتفاضة اللي أنت عم تقول عنها ؟!
السائل : ما بتغير من موقف الناس ؟
الشيخ : أنت شايف تغير موقف الناس ؟
السائل : لا
الشيخ : نعم شايف غيرت من موقف الناس ، نعم غيرت من موقف الناس غيرتهم
السائل : بعضهم تغير نحو الأسوء
سائل آخر : غيرت للأسوء
الشيخ : أنت ابن خيال وما تعيش الواقع
السائل : أنا قلت له إياها من زمان إنه مش واقعي
الشيخ : هاه
السائل : هو مش واقعي فعلا
الشيخ : آه بيحكي خيال
السائل : يحتاج إنه
الشيخ : لك يا رجل يوم تحركت الدول العربية المحيطة بفلسطين