شرح قول ابن مالك رحمه الله : كالشبه الوضعي في اسمي جئتنا *** والمعنوي في متى وفي هنا.