شرح قول المصنف : " ... يرونه سبحانه وهم في عرصات القيامة ، ثم يرونه بعد دخول الجنة ، كما يشاء سبحانه وتعالى ... " .