جديد الموقع

الآن موسوعة أهل الحديث والأثر توزع في المكتبة الصوتية بالحرم النبوي الشريف

التواجد حسب التصفح

الصفحة الرئيسة 21
موسوعة أهل الحديث 440
المتواجدين حالياً 461

إحصاءات الزوار

المتواجدين حالياً
462
زوار الأمس
1988
إجمالي الزوار
240880169

زيارات اليوم

الصفحة الرئيسة
367
موسوعة أهل الحديث
51395
برنامج أهل الحديث
78
سجل الزوار
19
المكتبة الرقمية
52
التصانيف الفقهية
0
إستفتاءات
0
0
إجمالي الصفحات
51911

تسجيل الدخول

اسم المستخدم :
كلمة السر :
التسجيل في الموقع

التواجد حسب الدول

غير معروف 126
الصين 1
ألمانيا 1
المملكة المتحدة 1
قطر 1
أمريكا 331
جنوب أفريقيا 1
المتواجدين حالياً 462

زيارات الموقع

الصفحة الرئيسة
2437114
موسوعة أهل الحديث
195950644
برنامج أهل الحديث
609638
سجل الزوار
130105
المكتبة الرقمية
847393
التصانيف الفقهية
314429
إستفتاءات
1978
274077
إجمالي الصفحات
201423216
نتائج الموضوعات الفقهية
| 1 | 2 |
شرح قول الإمام النووي رحمه الله تعالى فيما نقله : " ... وعن أبي بكرة نفيع بن الحارث رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إن الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق الله السماوات والأرض السنة اثنا عشر شهرا منها أربعة حرم ثلاث متواليات ذو القعدة وذو الحجة والمحرم ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان أي شهر هذا قلنا الله ورسوله أعلم فسكت حتى ظننا أنه سيسميه بغير اسمه قال أليس ذا الحجة ؟ قلنا بلى قال فأي بلد هذا ؟ قلنا الله ورسوله أعلم فسكت حتى ظننا أنه سيسميه بغير اسمه قال أليس البلدة ؟ قلنا بلى قال فأي يوم هذا ؟ قلنا الله ورسوله أعلم فسكت حتى ظننا أنه سيسميه بغير اسمه قال أليس يوم النحر قلنا بلى قال فإن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا في بلدكم هذا في شهركم هذا وستلقون ربكم فيسألكم عن أعمالكم ألا فلا ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض ألا ليبلغ الشاهد الغائب فلعل بعض من يبلغه أن يكون أوعى له من بعض من سمعه ثم قال ألا هل بلغت ألا هل بلغت ؟ قلنا نعم قال اللهم اشهد ) متفق عليه ... " .
شرح قول الإمام النووي رحمه الله تعالى فيما نقله : " ... وعنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إذا زنت الأمة فتبين زناها فليجلدها الحد ولا يثرب عليها ثم إن زنت الثانية فليجلدها الحد ولا يثرب عليها ثم إن زنت الثالثة فليبعها ولو بحبل من شعر ) متفق عليه ... " .
ذكرتم حفضكم الله أنه لا يجوز المسامحة في الحدود فما رأيكم في المسامحة في حد القتل ؟
كتاب الحدود
وعن سعيد بن زيد رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من قتل دون ماله فهو شهيد ) . رواه الأربعة وصححه الترمذي .
ورد في كتاب الصف الأول الثانوي في الفقه أن من أوثق شخصا في طريق السيارات ثم صدمه شخصا آخر يستخدم هذا الطريق فمات فإن السائق يضمن لأنه مباشر للقتل وعلى من أوثقه العقوبة دون الموت ، ما صحة هذا القول وهل له وجه في المذاهب ؟
وعن أنس رضي الله عنه : ( أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل مكة وعلى رأسه المغفر ، فلما نزعه جاءه رجل فقال : ابن خطل متعلق بأستار الكعبة ، فقال : اقتلوه ) . متفق عليه .
هل يجوز التعذيب بالنار ؟
من يقيِمُ الحد على من وقع منه ذلك " العبد الآبق " ؟
أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا عبيد الله بن موسى قال أخبرنا إسرائيل عن مغيرة عن الشعبي عن جرير بن عبد الله قال: ( إذا أبق العبد إلى أرض الشرك فلا ذمة له ).
أخبرنا قتيبة قال حدثنا حميد بن عبد الرحمن عن أبيه عن أبي إسحق عن الشعبي عن جرير قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( إذا أبق العبد إلى أرض الشرك فقد حل دمه ).
أخبرنا أحمد بن حرب قال حدثنا قاسم قال حدثنا إسرائيل عن أبي إسحق عن جرير عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:( إذا أبق العبد إلى أرض الشرك فقد حل دمه ).
أخبرنا الربيع بن سليمان قال حدثنا خالد بن عبد الرحمن عن إسرائيل عن أبي إسحق عن الشعبي عن جرير قال: ( أيما عبد أبق إلى أرض الشرك فقد حل دمه ).
أخبرنا صفوان بن عمرو قال حدثنا أحمد بن خالد قال حدثنا إسرائيل عن أبي إسحق عن الشعبي عن جرير قال: ( أيما عبد أبق إلى أرض الشرك فقد حل دمه ).
أخبرنا علي بن حجر قال حدثنا شريك عن أبي إسحق عن عامر عن جرير قال: ( أيما عبد أبق من مواليه ولحق بالعدو فقد أحل بنفسه ).
أخبرنا أبو الأزهر أحمد بن الأزهر النيسابوري قال حدثنا إسحق بن سليمان الرازي قال أخبرنا المغيرة بن مسلم عن مطر الوراق عن نافع عن ابن عمر أن عثمان قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:( لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث رجل زنى بعد إحصانه فعليه الرجم أو قتل عمدا فعليه القود أو ارتد بعد إسلامه فعليه القتل ).
أخبرنا مؤمل بن إهاب قال حدثنا عبد الرزاق قال أخبرني ابن جريج عن أبي النضر عن بسر بن سعيد عن عثمان بن عفان قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:( لا يحل دم امرئ مسلم إلا بثلاث أن يزني بعد ما أحصن أو يقتل إنسانا فيقتل أو يكفر بعد إسلامه فيقتل ).
أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال حدثنا أبو هشام قال حدثنا وهيب قال حدثنا أيوب عن عكرمة: ( أن ناسا ارتدوا عن الإسلام فحرقهم علي بالنار قال ابن عباس لو كنت أنا لم أحرقهم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تعذبوا بعذاب الله أحدا ولو كنت أنا لقتلتهم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من بدل دينه فاقتلوه ).
أخبرنا هلال بن بشر قال حدثنا صفوان بن عيسى عن معمر عن الزهري عن أبي سلمة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ( الشفعة في كل مال لم يقسم فإذا وقعت الحدود وعرفت الطرق فلا شفعة )
أخبرنا محمد بن عيسى النقاش قال حدثنا يزيد يعني ابن هارون قال أنبأنا حماد عن قتادة عن خلاس عن علي وعن أيوب عن عكرمة عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ( المكاتب يعتق بقدر ما أدى ويقام عليه الحد بقدر ما عتق منه ويرث بقدر ما عتق منه )