الشيخ صالح الفوزان
كتاب التوحيد
الحجم ( 5.66 ميغابايت )
التنزيل ( 307 )
الإستماع ( 105 )


  1. شرح قول المصنف : " وعن بريدة - رضي الله عنه - قال ( ... ثم ادعهم إلى التحول من دارهم إلى دار المهاجرين ، وأخبرهم أنهم إن فعلوا ذلك فلهم ما للمهاجرين ، وعليهم ما على المهاجرين . فإن أبوا أن يتحولوا منها فأخبرهم أنهم يكونون كأعراب المسلمين ، يجري عليهم حكم الله تعالى ، ولا يكون لهم في الغنيمة والفيء شيء ، إلا أن يجاهدوا مع المسلمين ... ) " .

  2. تتمة شرح قول المصنف : " وعن بريدة - رضي الله عنه - قال ( ... ثم ادعهم إلى الإسلام ، فإن أجابوك فاقبل منهم ، ثم ادعهم إلى التحول من دارهم إلى دار المهاجرين ، وأخبرهم أنهم إن فعلوا ذلك فلهم ما للمهاجرين ، وعليهم ما على المهاجرين . فإن أبوا أن يتحولوا منها فأخبرهم أنهم يكونون كأعراب المسلمين ، يجري عليهم حكم الله تعالى ، ولا يكون لهم في الغنيمة والفيء شيء ، إلا أن يجاهدوا مع المسلمين ... ) " .

الشيخ صالح الفوزان
كتاب التوحيد
الحجم ( 5.76 ميغابايت )
التنزيل ( 276 )
الإستماع ( 98 )


  1. شرح قول المصنف : " باب لا يستشفع بالله على خلقه " .

  2. شرح قول المصنف : " عن جبير بن مطعم - رضي الله عنه - قال : جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، نهكت الأنفس ، وجاع العيال ، وهلكت الأموال ، فاستسق لنا ربك فإنا نستشفع بالله عليك ، وبك على الله ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( سبحان الله ! سبحان الله ! ) فما زال يسبح حتى عرف ذلك في وجوه أصحابه . ثم قال : ( ويحك ، أتدري ما الله ؟ إن شأن الله أعظم من ذلك . إنه لا يستشفع بالله على أحد من خلقه ) وذكر الحديث ، رواه أبو داود " .

الشيخ صالح الفوزان
كتاب التوحيد
الحجم ( 5.73 ميغابايت )
التنزيل ( 320 )
الإستماع ( 100 )


  1. شرح قول المصنف : " ما جاء في قول الله تعالى : (( وما قدروا الله حق قدره والأرض جميعاً قبضته يوم القيامة )) سورة الزمر : 67 " .

  2. شرح قول المصنف : " عن ابن مسعود - رضي الله عنه - قال : ( جاء حبر من الأحبار إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا محمد ، إنا نجد أن الله يجعل السموات على إصبع ، والأرضين على إصبع ، والشجر على إصبع ، والماء على إصبع ، والثرى على إصبع وسائر الخلق على إصبع . فيقول : أنا الملك . فضحك النبي صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه ، تصديقاً لقول الحبر : ثم قرأ : (( وما قدروا الله حق قدره والأرض جميعاً قبضته يوم القيامة )) سورة الزمر : 67 " .