الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.86 ميغابايت )
التنزيل ( 365 )
الإستماع ( 106 )


  1. باب الديات.

  2. عن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم عن أبيه عن جده رضي الله عنهم أن النبي صلى الله عليه وسلم كتب إلى أهل اليمن، فذكر الحديث وفيه: ( إن من اعتبط مؤمناً قتلاً عن بينةٍ فإنه قودٌ إلا أن يرضى أولياء المقتول، وإن في النفس الدية مائةً من الإبل، وفي الأنف إذا أوعب جدعه الدية، وفي العينين الدية، وفي اللسان الدية، وفي الشفتين الدية، وفي الذكر الدية، وفي البيضتين الدية، وفي الصلب الدية، وفي الرجل الواحدة نصف الدية، وفي المأمومة ثلث الدية، وفي الجائفة ثلث الدية، وفي المنقلة خمس عشرة من الإبل، وفي كل إصبعٍ من أصابع اليد والرجل عشرٌ من الإبل، وفي السن خمسٌ من الإبل، وفي الموضحة خمسٌ من الإبل، وإن الرجل يقتل بالمرأة، وعلى أهل الذهب ألف ).

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.87 ميغابايت )
التنزيل ( 298 )
الإستماع ( 98 )


  1. تحت باب الديات.

  2. تتمة المناقشة السابقة.

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.86 ميغابايت )
التنزيل ( 303 )
الإستماع ( 101 )


  1. تحت باب الديات.

  2. تتمة فوائد حديث: ( أن النبي صلى الله عليه وسلم كتب إلى أهل اليمن، فذكر الحديث وفيه: ( إن من اعتبط مؤمناً قتلاً عن بينةٍ ... ).

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.88 ميغابايت )
التنزيل ( 290 )
الإستماع ( 96 )


  1. تحت باب الديات.

  2. وعن أبي رمثة قال: أتيت النبي صلى الله عليه وسلم ومعي ابني، فقال: ( من هذا ؟ ) فقلت: ابني وأشهد به، قال: ( رواه النسائي وأبو داود وصححه ابن خزيمة وابن الجارود.

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.89 ميغابايت )
التنزيل ( 286 )
الإستماع ( 100 )


  1. تحت باب دعوى الدم والقسامة.

  2. تتمة شرح حديث:( سهل بن أبي حثمة رضي الله عنه عن رجالٍ من كبراء قومه أن عبد الله بن سهلٍ ومحيصة بن مسعودٍ خرجا إلى خيبر من جهدٍ أصابهم فأتي محيصة فأخبر أن عبد الله بن سهلٍ قد قتل وطرح في عينٍ، فأتى يهود فقال: أنتم والله قتلتموه، قالوا: والله ما قتلناه، فأقبل هو وأخوه حويصة وعبد الرحمن بن سهلٍ فذهب محيصة ليتكلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( كبر كبر ) يريد السن، فتكلم حويصة ثم تكلم محيصة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إما أن يدوا صاحبكم وإما أن يأذنوا بحربٍ ) فكتب إليهم في ذلك، فكتبوا: إنا والله ما قتلناه، فقال لحويصة ومحيصة وعبد الرحمن بن سهلٍ: ( أتحلفون وتستحقون دم صاحبكم؟ ) قالوا: لا، قال: ( فيحلف لكم يهود؟ ) قالوا: ليسوا مسلمين، فوداه رسول الله صلى الله عليه وسلم من عنده، فبعث إليهم مائة ناقةٍ، قال سهلٌ: فلقد ركضتني منها ناقةٌ حمراء. متفقٌ عليه.

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.87 ميغابايت )
التنزيل ( 304 )
الإستماع ( 92 )


  1. تحت باب قتال أهل البغي

  2. بيان حكم قتال الخوارج.

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 5.90 ميغابايت )
التنزيل ( 284 )
الإستماع ( 97 )


  1. تحت باب قتال الجاني وقتل المرتد.

  2. تتمة الإجابة عن السؤال عن معنى الآية (( واتل عليهم نبأ بني آدم ... )) ؟

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 3.86 ميغابايت )
التنزيل ( 282 )
الإستماع ( 98 )


  1. تحت باب قتال الجاني وقتل المرتد.

  2. تتمة شرح حديث:( معاذ بن جبلٍ رضي الله عنه ــــ في رجلٍ أسلم ثم تهود ــــ: ( لا أجلس حتى يقتل، قضاء الله ورسوله ) فأمر به فقتل، متفقٌ عليه، وفي روايةٍ لأبي داود: ( وكان قد استتيب قبل ذلك).).

الشيخ محمد بن صالح العثيمين
بلوغ المرام
الحجم ( 3.90 ميغابايت )
التنزيل ( 292 )
الإستماع ( 98 )


  1. تحت باب قتال الجاني وقتل المرتد.

  2. وعنه رضي الله تعالى عنه أن أعمى كانت له أم ولدٍ تشتم النبي صلى الله عليه وسلم وتقع فيه فينهاها فلا تنتهي، فلما كان ليلةٍ أخذ المعول فجعله في بطنها واتكأ عليها فقتلها، فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال: ( ألا اشهدوا فإن دمها هدرٌ ) رواه أبو داود ورواته ثقاتٌ.