جديد الموقع

الآن موسوعة أهل الحديث والأثر توزع في المكتبة الصوتية بالحرم النبوي الشريف

التواجد حسب التصفح

الصفحة الرئيسة 11
موسوعة أهل الحديث 763
المكتبة الرقمية 1
Cron 1
المتواجدين حالياً 776

إحصاءات الزوار

المتواجدين حالياً
777
زوار الأمس
1685
إجمالي الزوار
240386710

زيارات اليوم

الصفحة الرئيسة
231
موسوعة أهل الحديث
47745
برنامج أهل الحديث
27
سجل الزوار
3
المكتبة الرقمية
56
التصانيف الفقهية
0
إستفتاءات
0
0
Cron
1084
إجمالي الصفحات
49146

تسجيل الدخول

اسم المستخدم :
كلمة السر :
التسجيل في الموقع

التواجد حسب الدول

غير معروف 42
أوروبا 1
الإمارات 4
بلجيكا 6
كندا 1
سويسرا 1
كوت ديفوار 2
الكاميرون 4
الصين 1
ألمانيا 3
الجزائر 13
مصر 3
فرنسا 204
المملكة المتحدة 11
Gf 1
Gn 4
أندونيسيا 1
فلسطين 1
الهند 1
العراق 4
الأردن 6
اليابان 2
الكويت 2
لبنان 1
ليبيا 1
المغرب 5
مولدافيا 1
Ml 3
موريتانيا 2
هولندا 2
النرويج 2
عمان 1
قطر 1
رومانيا 8
روسيا 5
السعودية 14
السودان 1
السويد 1
الصومال 1
تونس 1
تركيا 1
أوكرانيا 1
أمريكا 401
اليمن 3
جنوب أفريقيا 3
المتواجدين حالياً 777

زيارات الموقع

الصفحة الرئيسة
2374833
موسوعة أهل الحديث
187327493
برنامج أهل الحديث
600299
سجل الزوار
128164
المكتبة الرقمية
837287
التصانيف الفقهية
314429
إستفتاءات
1978
274077
Cron
1160570
إجمالي الصفحات
193876474
الشيخ عبد المحسن العباد/صحيح مسلم/كتاب الصيد والذبائح وما يؤكل من الحيوان

كتاب الصيد والذبائح وما يؤكل من الحيوان-221 ( اضيفت في - 2017-07-11 )

صحيح مسلم-الشيخ عبد المحسن العباد

  حجم الملف 6.34 ميغابايت حمل نسختك الآن! 77 أستمع للشريط 84
المحتويات :-
1-
باب إباحة ما يستعان به على الاصطياد والعدو، وكراهة الخذف


2-
حدثنا عبيد الله بن معاذ العنبري، حدثنا أبي، حدثنا كهمس، عن ابن بريدة، قال: رأى عبد الله بن المغفل رجلا من أصحابه يخذف، فقال له: لا تخذف، ( فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يكره - أو قال - ينهى عن الخذف، فإنه لا يصطاد به الصيد، ولا ينكأ به العدو، ولكنه يكسر السن، ويفقأ العين )، ثم رآه بعد ذلك يخذف، فقال له: " أخبرك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يكره أو ينهى عن الخذف ثم أراك تخذف، لا أكلمك كلمة كذا وكذا ".


3-
الكلام على إسناد حديث : ( فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يكره - أو قال - ينهى عن الخذف ... ).


4-
حدثني أبو داود سليمان بن معبد، حدثنا عثمان بن عمر، أخبرنا كهمس، بهذا الإسناد نحوه .


5-
الكلام على الإسناد : حدثني أبو داود سليمان بن معبد، حدثنا عثمان بن عمر، أخبرنا كهمس، بهذا الإسناد نحوه .


6-
وحدثنا محمد بن المثنى، حدثنا محمد بن جعفر، وعبد الرحمن بن مهدي، قالا: حدثنا شعبة، عن قتادة، عن عقبة بن صهبان، عن عبد الله بن مغفل، قال: ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخذف )، قال ابن جعفر في حديثه: وقال: ( إنه لا ينكأ العدو، ولا يقتل الصيد، ولكنه يكسر السن، ويفقأ العين )، وقال ابن مهدي: ( إنها لا تنكأ العدو )، ولم يذكر ( تفقأ العين ).


7-
الكلام على إسناد حديث : ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخذف ).


8-
وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، حدثنا إسماعيل ابن علية، عن أيوب، عن سعيد بن جبير، أن قريبا لعبد الله بن مغفل خذف، قال: فنهاه، وقال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الخذف، وقال: " إنها لا تصيد صيدا، ولا تنكأ عدوا، ولكنها تكسر السن، وتفقأ العين "، قال: فعاد، فقال: أحدثك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عنه، ثم تخذف، لا أكلمك أبدا ".


9-
الكلام على إسناد حديث : ( إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الخذف ).


10-
وحدثناه ابن أبي عمر، حدثنا الثقفي، عن أيوب، بهذا الإسناد نحوه .


11-
الكلام على الإسناد : وحدثناه ابن أبي عمر، حدثنا الثقفي، عن أيوب، بهذا الإسناد نحوه.


12-
باب الأمر بإحسان الذبح والقتل، وتحديد الشفرة


13-
حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، حدثنا إسماعيل ابن علية، عن خالد الحذاء، عن أبي قلابة، عن أبي الأشعث، عن شداد بن أوس، قال: ثنتان حفظتهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: ( إن الله كتب الإحسان على كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح، وليحد أحدكم شفرته، فليرح ذبيحته ).


14-
الكلام على خبث فرقة الدواعش.


15-
الكلام على إسناد حديث : ( إن الله كتب الإحسان على كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة ... ).


16-
وحدثناه يحيى بن يحيى، حدثنا هشيم، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، أخبرنا عبد الوهاب الثقفي، ح وحدثنا أبو بكر بن نافع، حدثنا غندر، حدثنا شعبة، ح وحدثنا عبد الله بن عبد الرحمن الدارمي، أخبرنا محمد بن يوسف، عن سفيان، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، أخبرنا جرير، عن منصور، كل هؤلاء عن خالد الحذاء، بإسناد حديث ابن علية، ومعنى حديثه .


17-
الكلام على الإسناد : وحدثناه يحيى بن يحيى، حدثنا هشيم، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، أخبرنا عبد الوهاب الثقفي، ح وحدثنا أبو بكر بن نافع، حدثنا غندر، حدثنا شعبة، ح وحدثنا عبد الله بن عبد الرحمن الدارمي، أخبرنا محمد بن يوسف، عن سفيان، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، أخبرنا جرير، عن منصور، كل هؤلاء عن خالد الحذاء، بإسناد حديث ابن علية، ومعنى حديثه .


18-
باب النهي عن صبر البهائم


19-
حدثنا محمد بن المثنى، حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، قال: سمعت هشام بن زيد بن أنس بن مالك، قال: دخلت مع جدي أنس بن مالك دار الحكم بن أيوب، فإذا قوم قد نصبوا دجاجة يرمونها، قال: فقال أنس: ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تصبر البهائم ).


20-
الكلام على إسناد حديث : ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تصبر البهائم ).


21-
وحدثنيه زهير بن حرب، حدثنا يحيى بن سعيد، وعبد الرحمن بن مهدي، ح وحدثني يحيى بن حبيب، حدثنا خالد بن الحارث، ح وحدثنا أبو كريب، حدثنا أبو أسامة، كلهم عن شعبة، بهذا الإسناد .


22-
الكلام على الإسناد : وحدثنيه زهير بن حرب، حدثنا يحيى بن سعيد، وعبد الرحمن بن مهدي، ح وحدثني يحيى بن حبيب، حدثنا خالد بن الحارث، ح وحدثنا أبو كريب، حدثنا أبو أسامة، كلهم عن شعبة، بهذا الإسناد .


23-
وحدثنا عبيد الله بن معاذ، حدثنا أبي، حدثنا شعبة، عن عدي، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( لا تتخذوا شيئا فيه الروح غرضا ).


24-
الكلام على إسناد حديث : ( لا تتخذوا شيئا فيه الروح غرضا ).


25-
وحدثناه محمد بن بشار، حدثنا محمد بن جعفر، وعبد الرحمن بن مهدي، عن شعبة، بهذا الإسناد مثله.


26-
وحدثنا شيبان بن فروخ، وأبو كامل، واللفظ لأبي كامل، قالا: حدثنا أبو عوانة، عن أبي بشر، عن سعيد بن جبير، قال: مر ابن عمر بنفر قد نصبوا دجاجة يترامونها، فلما رأوا ابن عمر تفرقوا عنها، فقال ابن عمر: من فعل هذا؟ ( إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن من فعل هذا ).


27-
الكلام على إسناد حديث : ( إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن من فعل هذا ).


28-
وحدثني زهير بن حرب، حدثنا هشيم، أخبرنا أبو بشر، عن سعيد بن جبير، قال: مر ابن عمر بفتيان من قريش قد نصبوا طيرا، وهم يرمونه، وقد جعلوا لصاحب الطير كل خاطئة من نبلهم، فلما رأوا ابن عمر تفرقوا، فقال ابن عمر: من فعل هذا لعن الله، من فعل هذا؟ ( إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن من اتخذ شيئا فيه الروح غرضا ).


29-
حدثني محمد بن حاتم، حدثنا يحيى بن سعيد، عن ابن جريج، ح وحدثنا عبد بن حميد، أخبرنا محمد بن بكر، أخبرنا ابن جريج، ح وحدثني هارون بن عبد الله، حدثنا حجاج بن محمد، قال: قال ابن جريج: أخبرني أبو الزبير، أنه سمع جابر بن عبد الله، يقول: ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقتل شيء من الدواب صبرا ).


30-
الكلام على إسناد حديث : ( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقتل شيء من الدواب صبرا ).


31-
إذا كان هذا الموضوع غرضا من الحيوانات التي أمرنا بقتلها ككلب أو غراب.


32-
كتاب الأضاحي


33-
باب وقتها


34-
حدثنا أحمد بن يونس، حدثنا زهير، حدثنا الأسود بن قيس، ح وحدثناه يحيى بن يحيى، أخبرنا أبو خيثمة، عن الأسود بن قيس، حدثني جندب بن سفيان، قال: شهدت الأضحى مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلم يعد أن صلى وفرغ من صلاته سلم، فإذا هو يرى لحم أضاحي قد ذبحت قبل أن يفرغ من صلاته، فقال: ( من كان ذبح أضحيته قبل أن يصلي - أو نصلي -، فليذبح مكانها أخرى، ومن كان لم يذبح، فليذبح باسم الله ).


35-
الكلام على إسناد حديث : ( من كان ذبح أضحيته قبل أن يصلي - أو نصلي -، فليذبح مكانها أخرى ... ).


36-
وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، حدثنا أبو الأحوص سلام بن سليم، عن الأسود بن قيس، عن جندب بن سفيان، قال: شهدت الأضحى مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما قضى صلاته بالناس نظر إلى غنم قد ذبحت، فقال: ( من ذبح قبل الصلاة، فليذبح شاة مكانها، ومن لم يكن ذبح، فليذبح على اسم الله ).


37-
وحدثناه قتيبة بن سعيد، حدثنا أبو عوانة، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، وابن أبي عمر، عن ابن عيينة، كلاهما عن الأسود بن قيس، بهذا الإسناد، وقالا: على اسم الله كحديث أبي الأحوص.


38-
حدثنا عبيد الله بن معاذ، حدثنا أبي، حدثنا شعبة، عن الأسود، سمع جندبا البجلي، قال: شهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى يوم أضحى، ثم خطب، فقال: ( من كان ذبح قبل أن يصلي، فليعد مكانها، ومن لم يكن ذبح، فليذبح باسم الله ).


39-
حدثنا محمد بن المثنى، وابن بشار، قالا: حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، بهذا الإسناد مثله.


40-
وحدثنا يحيى بن يحيى، أخبرنا خالد بن عبد الله، عن مطرف، عن عامر، عن البراء، قال: ضحى خالي أبو بردة قبل الصلاة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( تلك شاة لحم )، فقال: يا رسول الله، إن عندي جذعة من المعز، فقال: ( ضح بها، ولا تصلح لغيرك )، ثم قال: ( من ضحى قبل الصلاة، فإنما ذبح لنفسه، ومن ذبح بعد الصلاة فقد تم نسكه، وأصاب سنة المسلمين ).


41-
الكلام على إسناد حديث : ( من ضحى قبل الصلاة، فإنما ذبح لنفسه، ومن ذبح بعد الصلاة فقد تم نسكه ... ).


42-
حدثنا يحيى بن يحيى، أخبرنا هشيم، عن داود، عن الشعبي، عن البراء بن عازب، أن خاله أبا بردة بن نيار، ذبح قبل أن يذبح النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: يا رسول الله، إن هذا يوم اللحم فيه مكروه، وإني عجلت نسيكتي لأطعم أهلي وجيراني وأهل داري، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( أعد نسكا )، فقال: يا رسول الله، إن عندي عناق لبن هي خير من شاتي لحم، فقال: ( هي خير نسيكتيك، ولا تجزي جذعة عن أحد بعدك ).


43-
الكلام على إسناد حديث : ( أعد نسكا ).


44-
حدثنا محمد بن المثنى، حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن الشعبي، عن البراء بن عازب، قال: خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم النحر، فقال: ( لا يذبحن أحد حتى يصلي )، قال: فقال خالي: يا رسول الله، إن هذا يوم اللحم فيه مكروه ثم ذكر بمعنى حديث هشيم.


45-
الكلام على الإسناد : حدثنا محمد بن المثنى، حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن الشعبي، عن البراء بن عازب، قال: خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم النحر، فقال: ( لا يذبحن أحد حتى يصلي )، قال: فقال خالي: يا رسول الله، إن هذا يوم اللحم فيه مكروه ثم ذكر بمعنى حديث هشيم .


46-
وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، حدثنا عبد الله بن نمير، ح وحدثنا ابن نمير، حدثنا أبي، حدثنا زكريا، عن فراس، عن عامر، عن البراء، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( من صلى صلاتنا، ووجه قبلتنا، ونسك نسكنا، فلا يذبح حتى يصلي )، فقال خالي: يا رسول الله، قد نسكت عن ابن لي، فقال: ( ذاك شيء عجلته لأهلك )، فقال: إن عندي شاة خير من شاتين، قال: ( ضح بها، فإنها خير نسيكة ).


47-
الكلام على إسناد حديث : ( من صلى صلاتنا، ووجه قبلتنا، ونسك نسكنا، فلا يذبح حتى يصلي ).


48-
وحدثنا محمد بن المثنى، وابن بشار، واللفظ لابن المثنى، قالا: حدثنا محمد بن جعفر، حدثنا شعبة، عن زبيد الإيامي، عن الشعبي، عن البراء بن عازب، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إن أول ما نبدأ به في يومنا هذا نصلي، ثم نرجع فننحر، فمن فعل ذلك، فقد أصاب سنتنا، ومن ذبح، فإنما هو لحم قدمه لأهله ليس من النسك في شيء )، وكان أبو بردة بن نيار قد ذبح، فقال: عندي جذعة خير من مسنة، فقال: ( اذبحها ولن تجزي عن أحد بعدك ).


49-
الكلام على إسناد حديث : ( إن أول ما نبدأ به في يومنا هذا نصلي، ثم نرجع فننحر، فمن فعل ذلك ... ).


50-
حدثنا عبيد الله بن معاذ، حدثنا أبي، حدثنا شعبة، عن زبيد، سمع الشعبي، عن البراء بن عازب، عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله.


51-
وحدثنا قتيبة بن سعيد، وهناد بن السري، قالا: حدثنا أبو الأحوص، ح وحدثنا عثمان بن أبي شيبة، وإسحاق بن إبراهيم، جميعا عن جرير، كلاهما عن منصور، عن الشعبي، عن البراء بن عازب، قال: خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم النحر بعد الصلاة، ثم ذكر نحو حديثهم.


52-
وحدثني أحمد بن سعيد بن صخر الدارمي، حدثنا أبو النعمان عارم بن الفضل، حدثنا عبد الواحد يعني ابن زياد، حدثنا عاصم الأحول، عن الشعبي، حدثني البراء بن عازب، قال: خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في يوم نحر، فقال: ( لا يضحين أحد حتى يصلي )، قال رجل: عندي عناق لبن هي خير من شاتي لحم، قال: ( فضح بها، ولا تجزي جذعة عن أحد بعدك ).


53-
حدثنا محمد بن بشار، حدثنا محمد يعني ابن جعفر، حدثنا شعبة، عن سلمة، عن أبي جحيفة، عن البراء بن عازب، قال: ذبح أبو بردة قبل الصلاة، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ( أبدلها )، فقال: يا رسول الله، ليس عندي إلا جذعة - قال شعبة: وأظنه قال - وهي خير من مسنة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( اجعلها مكانها، ولن تجزي عن أحد بعدك ).


54-
الكلام على إسناد حديث : ( اجعلها مكانها، ولن تجزي عن أحد بعدك ).


55-
وحدثناه ابن المثنى، حدثني وهب بن جرير، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، أخبرنا أبو عامر العقدي، حدثنا شعبة، بهذا الإسناد ولم يذكر الشك في قوله: ( هي خير من مسنة ).


56-
الكلام على الإسناد : وحدثناه ابن المثنى، حدثني وهب بن جرير، ح وحدثنا إسحاق بن إبراهيم، أخبرنا أبو عامر العقدي، حدثنا شعبة، بهذا الإسناد ولم يذكر الشك في قوله: ( هي خير من مسنة ).


57-
وحدثني يحيى بن أيوب، وعمرو الناقد، وزهير بن حرب، جميعا عن ابن علية، واللفظ لعمرو، قال: حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، عن أيوب، عن محمد، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم النحر: ( من كان ذبح قبل الصلاة فليعد )، فقام رجل، فقال: يا رسول الله، هذا يوم يشتهى فيه اللحم، وذكر هنة من جيرانه، كأن رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقه، قال: وعندي جذعة هي أحب إلي من شاتي لحم، أفأذبحها؟ قال: فرخص له، - فقال: لا أدري أبلغت رخصته من سواه أم لا - قال: وانكفأ رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى كبشين فذبحهما، فقام الناس إلى غنيمة فتوزعوها، أو قال: فتجزعوها .


58-
الكلام على إسناد حديث : ( من كان ذبح قبل الصلاة فليعد ).


59-
حدثنا محمد بن عبيد الغبري، حدثنا حماد بن زيد، حدثنا أيوب، وهشام، عن محمد، عن أنس بن مالك، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى، ثم خطب، فأمر من كان ذبح قبل الصلاة أن يعيد ذبحا، ثم ذكر بمثل حديث ابن علية .