كتاب صلاة الاستسقاء-672
الشيخ مشهور حسن آل سلمان
صحيح مسلم
الحجم ( 5.32 ميغابايت )
التنزيل ( 124 )
الإستماع ( 67 )


2 - وحدثنا يحيى بن يحيى، ويحيى بن أيوب، وقتيبة، وابن حجر، قال يحيى: أخبرنا، وقال الآخرون: حدثنا إسماعيل بن جعفر، عن شريك بن أبي نمر، عن أنس بن مالك : ( أن رجلا دخل المسجد يوم جمعة، من باب كان نحو دار القضاء، ورسول الله صلى الله عليه وسلم قائم يخطب، فاستقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم قائما، ثم قال: يا رسول الله هلكت الأموال، وانقطعت السبل، فادع الله يغثنا، قال: فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يديه، ثم قال: اللهم أغثنا، اللهم أغثنا، اللهم أغثنا )، قال أنس : ( ولا والله ما نرى في السماء من سحاب ولا قزعة، وما بيننا وبين سلع من بيت ولا دار، قال : فطلعت من ورائه سحابة مثل الترس، فلما توسطت السماء انتشرت، ثم أمطرت، قال : فلا والله ما رأينا الشمس سبتا، قال: ثم دخل رجل من ذلك الباب في الجمعة المقبلة، ورسول الله صلى الله عليه وسلم قائم يخطب، فاستقبله قائما، فقال : يا رسول الله هلكت الأموال وانقطعت السبل، فادع الله يمسكها عنا، قال : فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يديه، ثم قال : اللهم حولنا ولا علينا، اللهم على الآكام، والظراب، وبطون الأودية، ومنابت الشجر، فانقلعت، وخرجنا نمشي في الشمس ) قال شريك : ( فسألت أنس بن مالك : أهو الرجل الأول ؟ قال : لا أدري ) أستمع حفظ