شرح نونية ابن القيم-08a
الشيخ محمد بن صالح العثيمين
النونية
الحجم ( 5.59 ميغابايت )
التنزيل ( 290 )
الإستماع ( 112 )


7 - القراءة من قول الناظم: والله جل جلاله متكلم*** بالنقل والمعقول والبرهان قد أجمعت رسل الإله عليه لم*** ينكره من أتباعهم رجلان فكلامه حقا يقوم به وإلا*** لم يكن متكلما بقرآن والله قال وقائل وكذا يقول*** الحق ليس كلامه بالفاني ويكلم الثقلين يوم معادهم*** حقا فيسمع قوله الثقلان وكذا يكلم حزبه في جنة الـ***حـيوان بالتسليم والرضوان وكذا يكلم رسله يوم اللقا*** حقا فيسألهم عن التبيان ويراجع التكليم جل جلاله*** وقت الجدال له من الإنسان ويكلم الكفار في العرصات تو***بيخا وتقريعا بلا غفران ويكلم الكفار أيضا في الجحـ***ـيم أن اخسئوا فيها بكل هوان والله قد نادى الكليم وقبله*** سمع الندا في الجنة الأبوان وأتى النداء في تسع آيات له*** وصفا فراجعها من القرآن وكذا يكلم جبرئيل بأمره*** حتى ينفذه بكل مكان واذكر حديثا في صحيح محمد*** ذاك البخاري العظيم الشان فيه نداء الله يوم معادنا*** بالصوت يبلغ قاصيا والداني هب أن هذا اللفظ ليس بثابت*** بل ذكره مع حذفه سيان ورواه عندكم البخاري المجسـ***ـم بل رواه مجسم فوقاني أيصح في عقل وفي نقل ندا***ء ليس مسموعا لنا بأذان أم أجمع العلماء والعقلاء من*** أهل اللسان وأهل كل لسان أن الندا الصوت الرفيع وضده*** فهو النجاء كلاهما صوتان والله موصوف بذاك حقيقة*** هذا الحديث ومحكم القرآن واذكر حديثا لابن مسعود صر***يحا أنه ذو أحرف ببيان الحرف منه في الجزا عشر من الـ*** ـحسنات ما فيهن من نقصان وانظر إلى السور التي افتتحت بأحـ***ـرفها ترى سرا عظيم الشان لم يأت قط بسورة الا أتى*** في إثرها خبر عن القرآن إذ كان إخبار به عنها وفي*** هذا الشفاء لطالب الإيمان ويدل أن كلامه هو نفسها*** لا غيرها والحق ذو تبيان فانظر إلى مبدأ الكتاب وبعدها الـ*** أعراف ثم كذا إلى لقمان مع تلوها أيضا ومع حم مع*** يس وافهم مقتضى الفرقان أستمع حفظ

11 - القراءة من قول الناظم: فصل في إلزامهم القول بنفي الرسالة إذا انتفت صفة الكلام والله عز وجل موص آمر*** ناه منب مرسل لبيان ومخاطب ومحاسب ومنبىء *** ومحدث ومخبر بالشان ومكلم متكلم بل قائل*** ومحذر ومبشر بأمان هاد يقول الحق يرشد خلقه*** بكلامه للحق والإيمان فإذا انتفت صفة الكلام فكل ه*** هذا منتف متحقق البطلان وإذا انتفت صفة الكلام كذلك الـ***إرسال منفي بلا فرقان فرسالة المبعوث تبليغ كلا***م المرسل الداعي بلا نقصان وحقيقة الإرسال نفس خطابه*** للمرسلين وإنه نوعان نوع بغير وساطة ككلامه*** موسى وجبريل القريب الداني منه واليه من وراء حجابه*** إذ لا تراه ها هنا العينان والآخر التكليم منه بالوسا**طة وهو أيضا عنده ضربان وحي وإرسال إليه وذاك في الشـ***ـورى أتى في أحسن التبيان أستمع حفظ

13 - القراءة من قول الناظم: فصل في إلزامهم التشبيه للرب بالجماد الناقص إذا انتفت صفة الكلام وإذا انتفت صفة الكلام فضدها*** خرس وذلك غاية النقصان فلئن زعمتم أن ذلك في الذي*** هو قابل من أمة الحيوان والرب ليس بقابل صفة الكلا***م فنفيها ما فيه من نقصان فيقال سلب كلامه وقبوله*** صفة الكلام أتم للنقصان إذ أخرس الإنسان أكمل حالة*** من ذا الجماد بأوضح البرهان فجحدت أوصاف الكمال مخافة ال *** تشــبيه والتجسيم بالإنسان ووقعت في تشبيهه بالجامدا *** ت الناقصات وذا من الخذلان الله أكبر هتكت أستاركم*** حتى غدوتم ضحكة الصبيان أستمع حفظ