ما هي الأرضون السبع التي قال الله فيها :(( الله خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن )) وهل الأرض طباق مثل السماوات أم قارات .؟
السائل : ما هي الأرضون السبع التي قال الله تعالى فيها : (( الله الذي خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن )) وآخر يقول المعروف من النصوص الشرعية أن السماوات السبع طباق فهل الأرض طباق أم قارات حيث لم نجد حسب فهمنا الضعيف نصا صريحا في هذه المسألة التي يمر بها بعض المفسرين مر الكرام ، جزاكم الله خير الجزاء .؟
الشيخ : نعم ، أولا أنا أناقش الأخ على قوله إن بعض المفسرين يمر بها مر الكرام ، وأقول إن مر الكرام مر دسم ، الكريم يعطيك حتى تروى وحتى تشبع ، ليس الكريم الذي يمر بك خطفا ، اللهم إلا أن نقول إن الكريم إذا مر بك ضيفا صار خفيف الظل أكل يسيرا وأقام يسيرا ، والبخيل إذا مر بك ضيفا أثقل عليك في الأكل وأثقل عليك في المدة فلكل المعنى الذي يريد ، وهذه الكلمة مر الكرام دائما ترد عند الناس فلا أدري هل هذا صحيح أو لا ، أما بالنسبة للأرضين فقد بين النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنها طباق ، أنها طباق فقال فيما صح عنه : ( من اقتطع شبرا من الأرض ظلما طوقه الله به يوم القيامة من سبع أرضين ) وهذا يدل على أنها أرضون متطابقة ، وأن الذي على الأرض العليا وهي أرضنا التي نحن عليها له إلى الأرض السفلى السابعة ، وأما أنها هي القارات فلا يصح ، لأن القارات كلها على وجه الأرض، فهي كلها على الأرض العليا نعم .