قول أم سلمة :( لأبكينه بكاء يتحدث عنه فكنت قد تهيأت للبكاء عليه ) هل كانت تجهل أن النحياحة حرام.؟
السائل : قول أم سلمة : ( لأبكينه بكاءً يتحدّث عنه ) هل كان مقصودها بالنياحة أن تذكر محاسنه وتَرثيه؟
الشيخ : فيه احتمال
السائل : هل لم يكن متقرر لديهم أن النياحة حرام.
الشيخ : لا، البكاء على الميت متقرّر عندهم أمره مشهورٌ معروف، نعم يُتحدّث عنه، يقول الناس إنها بكت عليه بُكاءً شديداً، يدل على أنها حزنت حزناً شديداً، وأنه غالٍ عندها
السائل : أنا فهمت أنها تقول شعراً فيه
الشيخ : ما هو بالظاهر ، بكاء
السائل : هذا الذي يتحدث عنه الناس
الشيخ : والبكاء الشديد أيضاً يتحدّث فيه، وهي لم تقل يتحدّث به، عن يعني يقال: لم يبكِ أحٌ مثل بكاء أم سلمة على زوجها.