حديث ( رأيت البارحة ربي في أحسن صورة ) هل فيه دليل لمن يدعي رؤية الله في المنام .؟ أستمع حفظ
السائل : ( رأيت البارحة ربي في أحسن صورة ) ... الحديث . هل في هذا الحديث دليل لمن يقول أني أرى الله في المنام ؟
الشيخ : دليل ، مفهوم مقصود السائل لكن خطأ السؤال مثل بقول قوله عليه الصلاة و السلام : ( من رآني في المنام فقد رآني حقا ) ، هل فيه دليل لمن يقول أنه رأى الرسول في المنام ؟ هذا السؤال خطأ . واضح أم لا ؟ أم نشرحه ؟ .
السائل : أعد مرة أخرى .
الشيخ : أقول السؤال هذا خطأ لأنه يشبه من يقول مثلا قوله عليه السلام: ( من رآني في المنام فقد رآني حقا ) . هل فيه دليل أنه إذا قال قائل رأيت الرسول في المنام فيه دليل لقوله هذا ؟ أقول السؤال خطأ ، فيه دليل أنه يمكن للمسلم أن يرى الرسول في المنام أما فلان رأى الرسول في المنام في دليل بهذا الحديث أو هذا الحديث يقول قائل " رأى ربه في المنام " فيه دليل على ما يقول ، ما في دليل لا هذا و لا هذا ، لكن هو يقصد ، أنا بقول الآن المقصود من السؤال غير ظاهر السؤال يعني هل يدل الحديث على أنه يمكن لأي إنسان أن يرى ربه في المنام ؟ كما هو توجيه السؤال يلي طرحه آنفا ، هل في الحديث السابق . ( من رآني في المنام فقد رآني حقا فإن الشيطان لا يتمثل بي ) ... أنه يجوز للمسلم أن يرى نبيه في المنام . نقول نعم في الحديث م الثاني فيه دلالة على جواز وإمكانية رؤية المسلم لنبيه صلى الله عليه وسلم في المنام ، أما الحديث حديث السائل الأول ( رأيت ربي في أحسن صورة ) هذا حديث عن شخص رسول الله عليه الصلاة والسلام وليس فيه مبدأ عام كحديث رؤية الرسول عليه السلام في المنام فليس فيه دليل الا ان هذه وقعت للرسول عليه السلام بالنسبة لغيره لا ننكر ولا نقر يمكن . وقد قيل عن الإمام أحمد رحمه الله بأنه رأى ربه في المنام كذا مرة ، والله أعلم بصحة ذلك عنه ، لكن إن ادعى مدع أنه رأى الله وهذه الدعوة عريضة جدا وصعب التصديق بها لكن ما عندنا حجة قاطعة بتكذيبه ، لاسيما إن كان معروفا بالصدق والصلاح ، وهذا جوابي عن هذا السؤال
السائل : الشيطان لا يتمثل بالرب
الشيخ : هو من باب أولى بارك الله الله لكن الرب ليس له صورة معروفة عندنا و بخلاف الرسول عليه السلام ، فنحن نعرف صورته من شمائله ، ولذلك كان محمد بن سيرين رحمه الله ما أنه ما رأى الرسول ، كان إذا جاءه الرجل يقول رأيت النبي صلى الله عليه وسلم فيقول له: " صف هذا الذي رأيته " لماذا لأن صورة الرسول في ذهنه هو أما رب العالمين ليس كمثله شيء لذلك لا يمكن أن يقال في هذا شيئا أبدا . نعم