" فمن صرف شيئا من العبادة التي هي حقه سبحانه، لا يستحقها أحد سواه لغيره، كالدعاء، والاستعانة، فقد آمن بالطاغوت، وأشرك بالله وكفر "