" فجبريل نفخ، والله خلق بقول (( كن )) فكان، كما قال تعالى (( فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين )) فسبحان من لا يخلق غيره، ولا يعبد سواه ! وقد أورد بعض النصارى على بعض علماء المسلمين قول الله تعالى (( وروحٌ منه )) فقال في الجواب : هذا ليس بخاص بعيسى عليه السلام، بل المخلوقات كذلك كلها "