" وهو يدعو غير الله، ويستغيث به، من ميت أو غائب لا ينفع ولا يضر كما ترى عليه أكثر الخلق . وهؤلاء وإن قالوها فقد تلبسوا بما يناقضها، فلا تنفع قائلها إلا بالعلم بمدلولها نفيا وإثباتا "