" فقد فارق المشركين بالقلب واللسان والأركان وأنكر ما كانوا عليه من الشرك بالله في عبادته، وكسر أصنام قومه، وصبر على ما أصابه في ذات الله "