أخرج الإمام البخاري عن أنس أنه قال إنه ليمنعني أن أحدثكم حديثا كثيرا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من تعمد علي كذبا فاليتبوء مقعده من النار ) وأنس قطعا لا يتعمد الكذب فما مقصده من التمنع ؟ حفظ