سؤال: فهمت من جوابكم عن جوابكم في مخالطة الكحول للأدوية كالتي تشرب من أجل الكحة ( السعال ) وغيرها أن ذلك جائز إذا كانت بنسب ضئيلة وسؤالي كيف يجوز ذلك والحكم منوط بالإسكار وقد وجد من يستعمل هذا في السكر ثم إن هذا معارض للحديث " ما جعل الله شفائكم فيما حرم عليكم " خاصة أن كثيرا من هذه الأدوية تدخل فيها الكحول يستعمل في غير ضرورة مع وجود البديل النافع المجرب كزيت السمسم كالكحة ؟