قرية بها مسجد واحد فيه قبر هل تجوز الصلاة فيه .؟ أستمع حفظ
السائل : السلام عليكم .
الشيخ : وعليكم السلام ورحمة الله .
السائل : واللهِ فيه سؤال يا شيخ معليش ، فيه تجمع سكني للمسلمين ولا يوجد به إلا مسجد واحد .
الشيخ : كيف ؟
السائل : تجمع سكني للمسلمين ، إسكان للمسلمين ، لا يوجد به إلا مسجد واحد ، وهذا المسجد مبني بجوار مقبرة، بل وجدنا أمام المحراب عدد من القبور ، فهل يصلى به أم يصلي أبناء الحي منفردين ؟ معظم المساجد بعيدة عن المنطقة .
الشيخ : لا يصلون فيه ولا يصلون منفردين.
السائل : بارك الله فيك ، يصلون به!
الشيخ : لا ، لا ، ما سمعتني .
السائل : لا يصلون فيه ولا يصلون منفردين ، أين يصلون ؟
الشيخ : وإنما يصلون مجتمعين ولو في دار أحدهم .
السائل : وإن تعسر ذلك ؟
الشيخ : إلى أن يتمكنوا من بناء مسجد وهذا واجب عليهم .
السائل : نعم لكن إن تعسر هذا الأمر ، من باب وجود الحرج عند البعض أو قلة الفهم الإسلامي .
الشيخ : لا يتعسر عند اثنين ثلاثة من المسلمين، وليس المقصود أن يجتمع المسلمون جميعاً، لأن المسجد الذي لا إشكال فيه لا يجتمعون فيه جميعاً، و (( لا تُكَلَّفُ إِلَّا نَفْسَكَ )) .
السائل : ولو تعسر الاجتماع يصلي منفرداً ولا يصلي في المسجد ؟
الشيخ : نعم ، لكن نحن لا نقنع انه ما نصلي في المسجد على أساس أن نصلي منفرداً ، وإنما نعمل دعوة لمن يترجح عندنا أنه يتجاوب معنا أن لا يصلي في هذا المسجد ويصلي في دار أحد هؤلاء المسلمين الطيبين.
السائل : بارك الله فيك .
الشيخ : يعني ما ينبغي أن نقنع بتهريبهم فقط من هذا المسجد ولا يغني أن يصلي كل واحد في البيت كسلاً لأن الصلاة في هذا المسجد لا تصح، وإنما على هؤلاء أن يسعوا وأن يتجمعوا اثنين ثلاثة في أي مكان، وبعد ذلك يرزق الله ما لا تعلمون .
السائل : جزاك الله خيراً .
الشيخ : وإيّــاك .