كتاب الزينة-668
الشيخ عبد المحسن العباد
سنن النسائي
الحجم ( 3.93 ميغابايت )
التنزيل ( 705 )
الإستماع ( 406 )


5 - أخبرنا إسحاق بن منصور قال أخبرنا عبد الله بن نمير قال حدثنا عبيد الله عن نافع عن ابن عمر عن عمر بن الخطاب : ( أنه رأى حلة سيراء تباع عند باب المسجد فقلت يا رسول الله لو اشتريت هذا ليوم الجمعة وللوفد إذا قدموا عليك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إنما يلبس هذه من لا خلاق له في الآخرة قال فأتي رسول الله صلى الله عليه و سلم بعد منها بحلل فكساني منها حلة فقال يا رسول الله كسوتنيها وقد قلت فيها ما قلت قال النبي صلى الله عليه و سلم لم أكسكها لتلبسها إنما كسوتكها لتكسوها أو لتبيعها فكساها عمر أخا له من أمه مشركا )

23 - أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أخبرنا عبد الله بن الحارث المخزومي عن حنظلة بن أبي سفيان عن سالم بن عبد الله قال سمعت ابن عمر يحدث: ( أن عمر خرج فرأى حلة إستبرق تباع في السوق فأتى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله اشترها فالبسها يوم الجمعة وحين يقدم عليك الوفد فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إنما يلبس هذا من لا خلاق له ثم أتي رسول الله صلى الله عليه و سلم بثلاث حلل منها فكسا عمر حلة وكسا عليا حلة وكسا أسامة حلة فأتاه فقال يا رسول الله قلت فيها ما قلت ثم بعثت إلي فقال بعها واقض بها حاجتك أو شققها خمرا بين نسائك )

33 - أخبرنا الحسن بن قزعة عن خالد وهو ابن الحارث قال حدثنا محمد بن عمرو عن واقد بن عمرو بن سعد بن معاذ قال : ( دخلت على أنس بن مالك حين قدم المدينة فسلمت عليه فقال ممن أنت قلت أنا واقد بن عمرو بن سعد بن معاذ قال إن سعدا كان أعظم الناس وأطوله ثم بكى فأكثر البكاء ثم قال إن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث إلى أكيدر صاحب دومة بعثا فأرسل إليه بجبة ديباج منسوجة فيها الذهب فلبسه رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم قام على المنبر وقعد فلم يتكلم ونزل فجعل الناس يلمسونها بأيديهم فقال أتعجبون من هذه لمناديل سعد في الجنة أحسن مما ترون )