جديد الموقع

الآن موسوعة أهل الحديث والأثر توزع في المكتبة الصوتية بالحرم النبوي الشريف

التواجد حسب التصفح

الصفحة الرئيسة 4
موسوعة أهل الحديث 388
برنامج أهل الحديث 1
Cron 1
المتواجدين حالياً 394

إحصاءات الزوار

المتواجدين حالياً
394
زوار الأمس
2508
إجمالي الزوار
240389218

زيارات اليوم

الصفحة الرئيسة
236
موسوعة أهل الحديث
48214
برنامج أهل الحديث
76
سجل الزوار
12
المكتبة الرقمية
35
التصانيف الفقهية
0
إستفتاءات
0
0
Cron
1416
إجمالي الصفحات
49990

تسجيل الدخول

اسم المستخدم :
كلمة السر :
التسجيل في الموقع

التواجد حسب الدول

غير معروف 16
أوروبا 1
الإمارات 1
بلجيكا 1
كندا 1
ألمانيا 1
الدانمارك 1
الجزائر 6
مصر 3
فرنسا 12
المملكة المتحدة 4
ايطاليا 2
الأردن 1
كوريا 1
الكويت 1
ليبيا 1
المغرب 5
Ne 1
نيجيريا 1
هولندا 2
عمان 2
رومانيا 3
السعودية 5
تركيا 2
أمريكا 320
المتواجدين حالياً 394

زيارات الموقع

الصفحة الرئيسة
2375143
موسوعة أهل الحديث
187389896
برنامج أهل الحديث
600386
سجل الزوار
128178
المكتبة الرقمية
837332
التصانيف الفقهية
314429
إستفتاءات
1978
274077
Cron
1162338
إجمالي الصفحات
193941103
الشيخ عبدالعزيز ابن باز/نور على الدرب/نور على الدرب

نور على الدرب-215 ( اضيفت في - 2005-10-13 )

نور على الدرب-الشيخ عبدالعزيز ابن باز

  حجم الملف 3.55 ميغابايت حمل نسختك الآن! 684 أستمع للشريط 586
المحتويات :-
1-
أنا أحاول أن أطبق تعليمات ديننا الحنيف من صلاة وصيام ومحافظة على الحجاب عن غيرالمحارم، إلا إنني أكشف عن وجهي ويدي وما يظهر عادة للمحارم لجد زوجي، فهل هو منهم؟ أفيدوني أفادكم الله. أستمع حفظ


2-
عندما تكون في مدة الحيض تقرأ من القرآن ما تحفظه من سور، فهل يجوز لها ذلك؟ أستمع حفظ


3-
عندما يغيب زوجي فأنا أستأذن منه للخروج من المنزل لبعض الحاجات الهامة، فيذهب بي أخوه مع أمه أو مع زوجته، فهل علي في ذلك وزر؟ أستمع حفظ


4-
ليت سماحة الشيخ يوضح للمستمعات ويبين لهن من من الرجال يجوز أن تخرج معهم المرأة خاصة أن كثيراً من النساء في هذه الأيام يخرجن مع الرجال الأجانب من سائق وغيره وحدهن؟ أستمع حفظ


5-
كنت جالساً مع إخوة لي من أبناء وطني من صعيد مصر، فقالوا لي: يوجد عندنا مقام لأبي الحسن الشاذلي، من طاف به سبعة أشواط كانت له عمرة، ومن طاف به عشر مرات كانت له حجة، ولا يلزمه الذهاب إلى مكة، فقلت لهم هذا الفعل كفرٌ بل شرك نعوذ بالله، فهل أنا مصيب، وبماذا تنصحون من ينخدع بذلك؟ أستمع حفظ


6-
ما رأيكم في رجل أحب امرأة واتفق على الزواج منها، فخطبها من والدها فرفض، وقال: إنه قد عاهد بالله أن يزوجها لابن أخته، لكن البنت لا تريد أن تتزوج بابن خالها أو بابن عمتها، فرفضت بشدة هذا الزواج لكن أبوها أجبرها فجلست مع ابن خالتها أو ابن عمتها ثلاثة أيام فقط، ولم يدخل بها، ورفضت الرجوع إليه، وهو رفض أن يطلقها، فبقيت عند والدها الآن خمس سنوات، ولا تريد أن تعود إلى زوجها المجبورة عليه، فهل يحق لها فسخ الزواج، وكيف يكون ذلك؟ أستمع حفظ


7-
هل يجوز قتل دواب الأرض وحشراتها كالذر ونحوها، أم أن هناك نوعاً من الحشرات يجوز قتله وغيره لا؟ أستمع حفظ


8-
هل يجب أن يصلى على النبي صلى الله عليه وسلم كلما مر ذكره أم أن ذلك سنه؟ أستمع حفظ


9-
يوجد في القرآن الكريم حروف معينة وضعت على بعض الآيات أو بعض المواقف، كالجيم، والطاء، وغيرها، تدل على وجوب الوقوف، فمن وضع هذه الأحرف، وهل يلزم التقيد بها؟ علماً أننا نسمع من بعض أئمة الحرمين في قراءة التراويح أنهم يقفون على غير أماكن الوقف، فهل هذا صحيح أم لا؟ أستمع حفظ


10-
سمعنا من بعض العلماء أن أهل السنة والجماعة يتأولون بعض الآيات -ربما يقصد في الصفات- فهل هذا صحيح أنه من مذهبهم التأويل، أم أنهم يضطرون إلى ذلك؟ أفيدونا أفادكم الله. أستمع حفظ


11-
نسمع أحياناً أن الأوامر الثابتة في الكتاب والسنة تدل على الاستحباب إلا في حالة وجود قرينة تدل على الوجوب، وهناك من يقول العكس: كل أمر في الكتاب والسنة يدل على الوجوب ما لم يصرفه صارف إلى الاستحباب، فأي القولين يعتمد عليه عند أهل الأصول؟ أستمع حفظ


12-
هل كل أمر موجه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أو أهل بيته يكون موجهاً إلينا جميعاً؟ أستمع حفظ


13-
أرجو أن تدلوني على بعض كتب أصول الفقه المبسطة والمحققة، بارك الله فيكم. أستمع حفظ


14-
يوجد في فلسطين قبر جد النبي صلى الله عليه وسلم هاشم -على ما يقال- وهذا القبر موجود داخل مسجد، وهو مبنى قديم لعله من عهد دولة المماليك، ويعتبر الناس هذا المسجد أثري، ويعزونه، ويعظمونه، وبعضهم يعتبره محلاً للتبرك، فقام بعض الشباب الصالحين بهدم هذا القبر درءاً للمفسدة، ومنعاً لاجتماع الرجال والنساء عنده، وتقديم الشموع والنقود، فأنكر عليهم كثيرٌ من المنتسبين للدين ذلك، وقالوا: إن هؤلاء منحرفين، ويبغضون النبي صلى الله عليه وسلم، ويخالفون جماعة المسلمين، ومما زاد الطين بلة هو ما صدر عن دار إفتاء بلد عربي مجاور، قالوا: إن الذين هدموا قبر هاشم جد النبي صلى الله عليه وسلم خارجون عن الإسلام، فنرجو من سماحتكم بيان حكم ذلك، وهل لجد النبي صلى الله عليه وسلم حق علينا أن نقول له سيدنا أو نعظم قبره أو ما شابه ذلك ، أفيدونا أفادكم الله ؟ أستمع حفظ