ما نصيحتكم فيما يحدث من اختلاط الرجال بالنساء الأجنبيات من أقاربه كابنة العم وزوجة الأخ .؟
السائل : يقول فضيلة الشيخ انتشر في بعض المناطق القريبة اختلاط الرجال بالنساء حيث يجلس الرجل مع ابنة عمه أو مع زوجة أخيه بل ربما اجتمعوا جميعا على الطعام، فما نصيحتكم في هذا .؟
الشيخ : أما اجتماع العائلة في مكان واحد النساء في جانب والرجال في جانب هذا لا بأس به ولا حرج فيه ما لم يكن فتنة خاصة نعرفها من بعض الرجال أو من بعض النساء فهو لا يمنع، وإلا في الأصل أن هذا جائز، أما الاجتماع علي الأكل فهذا ليس بصحيح، الاجتماع علي الأكل ممكن أن تكون هذه المرأة بجنب رجل ليس بمحرم لها ولا زوج وأيضا الأكل كيف تأكل المرأة وهي متحجبة لوجهها، لا بد أن تكشف لأن المعروف أن الطعام يدخل مع أي شيء ؟ مع الفم، ولا بد من أن ينكشف الغطاء لذلك نرى منع هذا الشيء، أما وجودهم في مكان واحد في مجلس أو في بهو أو ما أشبه ذلك ما فيه بأس إذا كانت النساء منعزلة عن الرجال .